الأربعاء، 8 يناير، 2014

صلة الأرحام في الإسلام

 صلة الأرحام و فضله

1- صلة الرحم من الإيمان


-من كان يؤمن بالله واليوم الآخـر فليـكرم ضيفه 
-ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه 
-ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو 
ليصمت  
 
أمور ثلاثة تحقق التعاون والمحبـة بين الناس وهي : 
إكرام الضيف وصـلة الرحـم والكلمة الطيبة. وقد 
ربط الرسول صلى الله عليه وسلم هذه الأمور بالإيمان 
فالذي يؤمن بالله واليوم الآخر لا يقطع رحمه ، وصلة 
الرحم علامة على الإيمان .
  2- صلة الرحم سبب للبركة في الرزق والعمر  
كل الناس يحبون أن يوسع لهم في الرزق ، ويؤخر لهم في 
آجالهم لأن حب التملك وحب البقاء غريزتان من 
الغرائز الثابتة في نفس الإنسان ، فمن أراد ذلك 
فعليه بصلة أرحامه .  
عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله 

عليه وسلم  
[ من أحب أن يبسط له في رزقه ، وينسأ له في أثره، 
فليصل رحمه ].  
عن علي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم 
قال:[من سره أن يمد له في عمره ، ويوسع له في رزقه 
 
، ويدفع عنه ميتة السوء ، فليتق الله وليصل رحمه ]
 

3- صلة الرحم سبب لصلة الله تعالى وإكرامه 
 
عن عائشة رضي الله عنها ، عن النبي صلى الله عليه 

وسلم أنه قال :[ الرحم متعلقة بالعرش تقول : من 
وصلني وصله الله ، ومن قطعني قطعه الله ].  
وقد استجاب الله الكريم سبحانه ، لها فمن وصل 
أرحامه 
وصله الله بالخيروالإحسان ومن قطع رحمه تعرض إلى قطع 
الله إياه ،وإنه لأمر تنخلع له القلوب أن يقطع
 جبار السموات والأرض عبدًا ضعيفاً فقيراً .

4- صلة الرحم من أسباب دخول الجنة
 
فعن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : [ يأيها 
الناس أفشوا السلام أطعموا الطعام وصلوا الأرحام 
وصلوا بالليل والناس نيام ، تدخلوا الجنة بسلام ]

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق